*هي شاعرة وشابة احسائية متألقة*

هلال العيسى – الأحساء

صنعت من حروفها حقيقة تلامس كل من يقرأها هي الشاعرة *ايات العبدالله* وهذه القصيدة
التي تحمل عنوان ‘

*دموع مرصعة بالتيه*

مازالَ دمعيَ في مجرى تساقطهِ
يُلقي بروحي على وجهِ المناديلِ

ياربّ كيف خلقت الحُزن بي زمناً
منذ ابتداء الأذى من جرم قابيلِ

نشأت مابين سكينٍ ومقصلةٍ
وبي من الحب سكرٌ بعد تقبيلِ

حسبتني أنني من طهر عاطفتي
آياً نزلتُ على جرحٍ لجبريلِ

لهفاً على القلب مالاقت سنابلهُ
سوى العذاب على كف المحاصيلِ

وبعد أن كان يزهو العندليب بهِ
توحدت فيه أطيار الأبابيلِ

اترك رد