كاتبة صحفية تتحدّث عن تفاصيل العثور على شاب بعد مرور 22 عاماً على اختطافه بالدمام -فيديو

تحدّثت الكاتبة الصحفية ليلى العوامي في مداخلتها مع قناة “الإخبارية”، اليوم الثلاثاء، عن تفاصيل العثور على شاب بعد مرور 22 عاماً على اختطافه عقب ولادته بمستشفى النساء والولادة بالدمام. وأوضحت العوامي أن سيدة دخلت على أم الطفل موسى علي الخنيزي بعد ساعات قليلة من ولادته، متنكرةً في زي ممرضة، حيث قامت باختطافه بعد أن طلبت من الأم دخول دورة المياه للاغتسال.
وأضافت أن الأم أسرعت بتبليغ المستشفى بعملية الاختطاف بعد خروجها من دورة المياه واختفاء السيدة والطفل، ومنذ ذلك الحين يبحث الأهل عن طفلهم المخطوف بالتعاون مع الجهات المختصة. كما نفت توصل الجهات المختصة إلى مكان تواجد الطفل أو مختطفته، حيث تداول أهالي القطيف خبر العثور على الشاب بمعلومات غير دقيقة يميل بعضها إلى الصحة بنسبة 75%. وأشارت الكاتبة الصحفية إلى مطابقة تحاليل الـ DNA الخاصة بالأم مع الشاب المخطوف، وذلك بعد تواصل شرطة تاروت مع الأسرة، والتي تنتظر وصول الأب من سفره لأخذ عينة منه للمطابقة. وأفادت تقارير صحفية تم نشرها منذ 10 سنوات بعرض الأب مكافأة مالية لكل من يدلي بمعلومات جديدة قد تؤدي إلى الوصول إلى ابنه المخطوف، وذلك بعد تداول أخبار عن قيامه بتجهيز أوراق الهوية الخاصة به.

اترك رد