مركز (تميز النخيل والتمور ) بالاحساء يبحث أسباب عدم إنتاجية نخيل التمر في الباحة

هجر نيوز :ياسر السعيد :

قام فريق علمي من مركز التميز البحثي في النخيل والتمور، بجامعة الملك فيصل، بزيارة إلى منطقة الباحة لمزارع نخيل التمر المتضررة بعدم إنتاجيتها، وذلك في خلال الفترة من 19-20/1/1441هـ، برئاسة سعادة مدير المركز الأستاذ الدكتور محمد بن رفدان الهجهوج، وعضوية كل من: الدكتور عبدالقادر سلام والدكتور محمد منير والدكتور هشام غزاوي الباحثين بمركز التميز البحثي في النخيل والتمور، لمعرفة ومناقشة المشكلة مع الجهات المتضررة.
وقد قام فريق الجامعة العلمي بجمع المعلومات ومناقشتها على مستوى الحقل مع المزارعين (نمو وتقليم والعمليات الزراعية)، إضافة إلى أخذ عينات من التربة ومياه الري لكل مزرعة تمت زيارتها وذلك لتحليلها.
ومن خلال هذه الزيارات والمناقشات مع المزارعين والجهات المتضررة وتحليل التربة ومياه الري لعدة مزارع بمنطقة الباحة، خلص الفريق العلمي إلى أن نتيجة الممارسات الزراعية غير الجيدة هي السبب الرئيسي في المشاكل لدى المزارعين، وتم شرح جميع الممارسات الجيدة التي يجب اتباعها والقيام بها، وتم تزويدهم ببرامج مناسبة للتسميد والري وخدمة راس النخلة والخدمة الأرضية.

اترك رد