الحفل الختامي لجائزة الشيخ عبدالوهاب بن عبدالرحمن الموسى للتميز التعليمي في دورتها التاسعة

شهد محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود، اليوم الثلاثاء، الحفل الختامي لجائزة الشيخ عبدالوهاب بن عبدالرحمن الموسى للتميز التعليمي في دورتها التاسعة بالقاعة الكبرى في جامعة الملك فيصل بالأحساء، وتكريم الفائزين والفائزات فيها، والبالغ عددهم الإجمالي 48 “بنين، بنات” في الفئات التالية: الإدارة المتميزة، المدرسة المتميزة، الروضة المتميزة، المشرف التربوي المتميز، المعلم المتميز، التشكيلات المدرسية المتميزة، الموظف المتميز، المشروع التربوي المتميز، الطالب المتميز.

وأبان المدير العام للتعليم في الأحساء أحمد بالغنيم، خلال كلمته، 9 سنواتٍ مضت علىِ الجائزةِ للتميز التعليمي كانت مبعثُ الفخرِ ومَعْلمًا بارزًا، ويقفُ وراءَها دعمٌ سخي من أخي الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الموسى الذي سطَّر أنموذجًا حيًا في خدمةِ التعليمِ و أهلِهِ، ففي الدورةِ التاسعةِ بلغ عددُ المسجلين إلكترونيًا ( 609 ) وبنسبةِ زيادة ( 22 % ) عن الدورةِ السابقةِ، وبلغ عددُ الذين تمّ تحكيمُ ملفاتِ مشاركتهم ( 138 ) مشاركًا و مشاركةً و بنسبةِ زيادة ( 16 % ) عن الدورة السابقةِ ، وأما الفائزون والفائزاتُ بالجائزةِ في هذه الدورةِ فقد وصل عددُهم إلى 48 ثمانيةٍ و أربعينَ فائزًا و فائزةً و بنسبةٍ تمثلُ ( 35 ) % من العددِ الفعلي ، من قطاعِ البنين ( 23 ) فائزًا و من قطاعِ البنات ( 25 ) فائزةً .و بلغ عددُ الحاصلين على درعِ التميزِ الذهبي من القطاعين ( 23 ) درعًا ، و بلغ عددُ الحاصلين على درعِ التميزِ البرونزي من القطاعين متميزيْن اثنين ، و بلغ عددُ الحاصلين على درعِ التميزِ من القطاعين (23) متميزًا و متميزةً. ونتوّج اليوم افتخارنا بهذه الجائزةِ بالتوقيعِ على مذكرةٍ تفاهمٍ بينَ الإدارةِ العامةِ للتعليمِ بالأحساءِ والأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الموسى داعم الجائزةِ؛ تعزيزًا لعملٍ مشتركٍ استراتيجي ينهض بجودةِ الأداء.
وأعلن مدير جامعة الملك فيصل الدكتور محمد العوهلي، خلال الحفل، منح أصحاب المبادرات المتميزة العضوية الكاملة في نادي الموهبة بالمركز الوطني للموهبة والإبداع في الجامعة، وذلك دعماً وتشجيعاً وتحفيزاً لأصحاب المبادرات المتميزة، ولاقت هذه المبادرة التشجيع والترحيب من الجميع.

اترك رد