من أجل تيك توك شهرة زائفة.. شاب يلقي بنفسه أسفل شاحنة على طريق سريع

من أجل المشاركة عبر منصة “تيك توك”، وتحقيق شهرة زائفة ، ألقى شاب بنفسه أسفل إطارات شاحنة مسرعة عبر طريق سريع، معرضا حياته وحياة ركاب الشاحنة ومستخدمي الطريق لخطر الموت. وأظهر مقطع فيديو متداول، شاب يلقي بنفسه أسفل إطارات شاحنة تسير بسرعة كبيرة على طريق سريع، لتمر الشاحنة على جسده. ودار الشاب حول نفسه مسرعا ليخرج من حرم الطريق قبل أن تمر الشاحنة التالية بنفس السرعة تقريبا.

وآخر يفقد حياته

ومنذ أيام ، توفى شاب أمام أصدقائه أثناء ممارسته تحدي “التعتيم” على “تيك توك”، الذي يفوز به الأكثر قدرة على حبس أنفاسه، وفق صحيفة “ديلي ميل” البريطانية. وفي التفاصيل، عثر على ليون براون من كومبيرنولد في اسكتلندا، والبابغ 14 عامًا فقط، ميتًا داخل غرفة نومه، وقالت والدته إن أصدقاءه كانوا يشاهدونه وهو يقوم بالتحدي عبر Facetime عندما وقعت المأساة. وتتنوع تحديات منصة تيك توك، وتجذب قطاعات واسعة من المراهقين، الذين يختارون بحياتهم من أجل زيادة أعداد المشاهدات.

المصدر: صحيفة تواصل.

 

اترك رد