الممرضة المعتدى عليها بالمجاردة تروى تفاصيل حادثة الاعتداء عليها

روت ‏سالمة الشهري الممرضة المعتدى عليها بالمجاردة، تفاصيل حادثة الاعتداء عليها من قبل أحد المواطنين داخل المستشفى. وقالت سالمة :” أعمل كممرضة بقسم الفرز، ونحن في قسم الطوارئ يوجد ٤ ممرضات فقط، ففي الوقت الذي لم يكن عندي فيه عمل، أذهب إلى قسم الرجال وأساعدهم لأن كان عندهم كم هائل من المرضى، وكان عندها حالات تنويم كثيرة”

وأضافت ” وبالفعل ذهبت كي أساعدهم وأخذت أحد المرضى والملف الخاص به وبدأت في ملئ ورقة الملف وأخذ وزن المريض، حتى تفاجأت بشخص يضربني على كتفي بشكل هستيري، ثم قام بضربي مرة ثانية وهو يقول قومي فكي المغذية وأنا ما أعرف ماذا يقصد ثم قام بسحبي على الأرض من منطقة الفرز إلى الأمام بالقوة”. وتابعت” وقع علي هذا الأمر وقع الصدمة، لم أكن أتخيل أن يحدث لي هذا الاعتداء وخاصة أن المعتدي شاب متعلم وجامعي وليس مجرد شاب عادي وهذا سبب إحساسي الزائد بالمشكلة وكل من حولي تعاطف معي، ولكن المعتدى سينال جزاءه حتى يكون عبرة لكل من تسول له نفسه القيام بمثل هذا الفعل ”

‎وأشارت ‏سالمة الشهري إلى أنهم يعانون بشكل كبير من الضغط بسبب عدد الحالات الأكبر من عدد الممرضات، حيث يبلغ عدد الممرضات داخل المستشفى ٢٧ ممرضة فقط موزعين على جميع الفترات خلال ٢٤ ساعة عمل. وكانت شرطة منطقة عسير قد ألقت القبض على مواطن ظهر في مقطع فيديو وهو يعتدي بالضرب على ممرضة بأحد المستشفيات في محافظة المجاردة، وجرى إيقافه واتخاذ الإجراءات النظامية بحقه.

المصدر: صحيفة صدى.

اترك رد