احتفالات العيد في منتزه الملك عبدالله بالأحساء

شهد منتزه الملك عبدالله البيئي حضور آلاف الزوار التي امتلأت بهم ساحات ومرافق المنتزه، لحضور فعاليات موسم عيد الفطر المبارك التي نظمتها أمانة الأحساء وانطلقت ثاني العيد ولمدة يومين، عبر حزمة من البرامج والعروض التفاعلية.

وشهد منتزه الملك عبدالله البيئي إقامة “العروض المحلية، الفلكلورات الشعبية المختلفة من العرضة السعودية وألوان المجسلسي الشعبي، إضافة إلى مشاركة عدد من الفنانين والفنانات على رسم جداريات في شارع الفنون وسط المنتزه، كما شارك في الفعالية عدد من الزوار، كما اكتضت فعالية قرية الطفل بتوافد الكثير وسط الألعاب والتحديات التي أضافت روح من المرح.

في حين توزعت في أجراء المنتزه عدد 6 منصات خصصت لتقديم معزوفات شعبية ووطنية وأخرى لعروض الفلكلورات الشعبية المختلفة، عروض كرنفال الدرامز التي تجول أرجاء المنتزه، إضافة إلى السينما الخارجية بمجاورة عروض النافورة التفاعلية.

فيما كان لقوافل ”عيدي“ عبر المنصات المُتنقلة حضورها في أول أيام العيد في مسارات طرق الحاضرة «طريق الظهران، طريق الرياض، طريق الخليج» حيث شهدت تقديم ألوان من الفلكلورات الشعبية ابتهاجاً بقدوم العيد، وتزامن مع ذلك إقامة احتفالات الأهالي في مدن ”الهفوف، المبرز، العيون، الجفر“ بإقامة الفنون الشعبية احتفاءً بهذه المناسبة ولثلاثة أيام متتالية.

وأكدت أمانة الأحساء أن تنظيم فعاليات الاحتفاء بعيد الفطر المبارك يأتي ضمن مستهدفات الأمانة الرامية إلى تعزيز الجانب الترفيهي والسياحي للمنطقة، من واقع أولوياتها الخدمية والمجتمعية.

اترك رد