تدريب وتوظيف 300 شابًا وفتاة من مستفيدي “الموارد البشرية” بالشرقية

هجر نيوز – زهير الغزال :

وقع فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية ممثلاً بإدارة المسؤولية الاجتماعية، مذكرة تفاهم لتوظيف وتمكين 300 شابًا وفتاة من الفئات المستفيدة التي يرعاها فرع الوزارة وذوي الدخل المحدود، وتتضمن الاتفاقية تدريبهم على مهن متنوعة بمجالات إدارية وفنية وتقنية، بتنظيم من إدارة المسؤولية الاجتماعية بالفرع، وبالشراكة والتعاون مع مجلس الجميعات الأهلية بالمنطقة الشرقية، وشركة إساد لحلول وإدارة الموارد البشرية لتحقق متطلبات التنمية الشاملة والاستدامة لأفراد المجتمع.

وأكد سعادة مدير عام فرع الوزارة الأستاذ عبدالرحمن المقبل، أن هذه الاتفاقية تستهدف توظيف 300 مستفيدًا خلال العام الجاري من فئات الأيتام وذوي الإعاقة وأبناء الأسر الضمانية وذوي الدخل المحدود، بعد العمل على تدريبهم وتأهيلهم ليصبحوا متمكنين في أعمالهم ويحققوا التميز الوظيفي، مبيناً خلال توقيعه مذكرة التفاهم أن مثل هذه الاتفاقيات المتعلقة بالاستثمار الاجتماعي مع القطاع الخاص تخلق التضامن والتكاتف بين أفراد المجتمع ومختلف قطاعات الدولة وتساهم في تحقيق التنمية المستدامة وفقًا لأهداف رؤية المملكة 2030 وتطلعات القيادة الرشيدة.

ونوّه المقبل، على النجاحات والجهود الكبيرة التي حققتها إدارة المسؤولية الاجتماعية بالفرع ضمن برنامج التوطين نتيجة دورهم المؤثر في رفع مؤشرات أداء التوطين بقيادة مديرها الأستاذ خالد العبيد وفريق عمله، مشيرًا إلى أن تمكين الكثير من الشباب والفتيات وظيفيًا من فئة الأيتام بالدور الإيوائية، أسهم قبل أيام في حصول فرع الوزارة بالمنطقة على أعلى نسب توظيف للمستفيدين بين فروع المملكة، حيث تم تمكينهم بالعمل في جمعيات القطاع غير الربحي، بعد تسجيلهم وظيفيًا بمختلف مؤسسات وشركات القطاع الخاص.

وأعرب المقبل، عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان -حفظهما الله-، والقطاعات المشاركة كافة، على دعمهم ومساندتهم المستمرة لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 التي انبثقت من خلال مرتكزات التنمية الشاملة.

من ناحيته أشاد مدير إدارة المسؤولية الاجتماعية بفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية القائم على المشروع الأستاذ خالد العبيد، بالتكامل وتظافر الجهود التي تجمع إدارة المسؤولية الاجتماعية بفرع الوزارة مع مختلف الجهات بالقطاعين الحكومي والخاص، والتي نتج عنها هذه النجاحات المتواصلة سعيًا من الجميع لخدمة الوطن.

وأكد رئيس مجلس الجميعات الأهلية بالمنطقة الشرقية د. سعدون السعدون، أهمية مثل هذه الشراكات المجتمعية بين مختلف القطاعات لخدمة الفئات المستهدفة والمجتمع بشكل عام، مبينًا أن المجلس يسعى منذ تأسيسه لمساندة الجمعيات الخيرية والأهلية، ويعمل على تعزيز التكامل بين مؤسسات القطاع الحكومي ومؤسسات القطاع الخاص والأهلي، وهو الأمر الذي يساهم في تمكين الجمعيات وتطويرها والتنسيق فيما بينها.

‏من جهته أشار رئيس مجلس إدارة شركة إساد لحلول وإدارة الموارد البشرية الأستاذ هاني العفالق، إلى حرصهم على تفعيل مسؤوليتهم الاجتماعية تجاه الأفراد والمجتمع وعملهم على كل مايخدم الوطن، مبينًا أن توظيف 300 شابًا وفتاة من المستفيدين هو واجب وطني للمساهمة في البناء والتنمية، حيث قدمت إدارة المسؤولية الاجتماعية بفرع الوزارة كل التسهيلات لإتمام هذه الاتفاقية ودعم الحالات التي ترعاها في مجال التدريب والتأهيل والتوظيف.

اترك رد