(٢٠٠متسابق) تنافسوا في مسابقة الشيخ ناصر آل زرعة ( رحمه الله ) للقرآن الكريم بالأحساء.. صور :

هجرنيوز – زهير الغزال :

برعاية كريمة من أوقاف الشيخ ناصر بن حمد آل زرعة (رحمه الله) وبإشراف جمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الأحساء(خير )، انتهت أحداث مسابقة الشيخ ناصر الزرعة (رحمه الله) لحفظ القرآن الكريم وتلاوته.
حيث أقيم حفل ختامي بهيج بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الأحساء فضيلة الشيخ ناصر بن محمد النعيم وفضيلة الدكتور سليمان بن إبراهيم الحصين مدير الجمعية وممثل المسابقة في وصية الشيخ ناصر آل زرعه فضيلة الدكتور خالد بن حمد الخالدي إمام وخطيب جامع الشيخ ناصر آل زرعه وتشريف الشيخ هشام بن ناصر آل زرعه المشرف المتابع للمسابقة ولجامع الشيخ ناصر آل زرعه رحمه الله وحضور الشيخ عبدالإله بن ناصر آل زرعه والشيخ أحمد بن ناصر آل زرعه وسعادة الأستاذ عبدالله بن عبدالرحمن آل زرعه والأستاذ سعد بن محمد آل زرعه وعدد من أسرة آل زرعه ومعارفهم وحضور كريم من المشايخ والوجهاء .

حيث قدم حفل هذه المناسبة الإعلامي الأستاذ نواف بن علاي الجري ثم تلاوة للمتسابق يوسف الصالح الحاصل على المركز الأول في مستوى القرآن كاملا، ثم كلمة لرئيس مجلس إدارة جمعية تحفيظ القرآن بالأحساء فضيلة الشيخ ناصر بن محمد النعيم، ثم التعريف بحملة الجمعية التسويقي لدعم الحلقات والتي كانت بعنوان ( شاركني )، ثم تلاوة للمتسابق حفص الملحم الحائز على المركز الأول في مستوى حفظ ١٥ جزءا، ثم كلمة ممثل الجائزة بالوصية فضيلة الشيخ د. خالد بن حمد الخالدي، ثم تعريف بمشروع الجمعية الرئيسي وقف الوالدين الرابع، ثم تلاوة للمتسابق سالم الفارس الفائز بالمركز الأول في مستوى حفظ ١٠ أجزاء، ثم عرض مرئي عن أبرز أحداث المسابقة ، ثم تلاوة للمتسابق عثمان المسلم الفائز بالمركز الأول في مستوى حفظ ٥ أجزاء، ثم قصيدة للشاعر أ. سامي بن أحمد القاسم، ثم تلاوة للمتسابق سعد العمر الفائز بالمركز الأول في مستوى حفظ جزء عمّ.

والجدير بالذكر بأنه شارك في هذه المسابقة أكثر من ٢٠٠ متسابق، وشارك فيها ٨ حكّام خلال الفترة السابقة، وبنهاية الدورة الثانية انتقل ٣٠ متسابقا للمنافسة على لقب فارس المسابقة، والمسابقة تحوي خمسة فروع: الفرع الأول القرآن الكريم كاملاً، الفرع الثاني خمسة عشر جزءاً، الفرع الثالث عشرة أجزاء، الفرع الرابع خمسة أجزاء، الفرع الخامس جزء عمّ، كما تم رصد جائزة للفائزين قدرها ١٠٠ ألف ريال.

كما تهدف المسابقة إلى ربط الشباب بكتاب الله تعالى تلاوة وحفظا، واكتشاف المواهب القرآنية في الحفظ والقراءة، وتحفيز شرائح المجتمع للإسهام في خدمة القرآن وأهله، كما يشرف على المسابقة سعادة المدير التنفيذي لجمعية خير د. سليمان بن إبراهيم الحصين، والمشرف التعليمي بالقطاع الشمالي الأستاذ: صالح بن سعد الصالح، وعدد من المتعاونين والمتطوعين.

اترك رد