وزارة الإعلام الكويتية: محاسبة المشاركين بمسلسل من شارع الهرم.. ومطالب نيابية بوقف عرضه

أعلن وكيل وزارة الإعلام الكويتية سعود الخالدي عن توجيهات من الوزير الكويتي الدكتور حمد روح الدين لجميع قطاعات الوزارة بعدم التعاقد أو استضافة أي من المشاركين في المسلسل المثير للجدل الذي يعرض على إحدى القنوات الفضائية.

وقال الخالدي – في تصريح نقلته صحيفة “الراي”- إن وزارة الإعلام ستتخذ الإجراءات ‏لمحاسبة كل من شارك في العمل من موظفي الوزارة من دون إذن رسمي من الوزارة. وأكد أن العمل تم تصويره خارج الكويت ومن دون الحصول على إجازة نص أو إجازة إنتاج من الوزارة. وشدد الخالدي على أن وزارة الإعلام حريصة كل الحرص على إظهار الصورة المشرفة للمجتمع الكويتي ورفض أي أعمال من شأنها الإساءة إليه. إلى ذلك، طالب عدد من نواب مجلس الأمة بوقف المسلسلات التي تسيء إلى الكويت وتتنافى مع أخلاق وقيم وعادات المجتمع الكويتي، ومحاسبة المسؤولين المقصرين. ونقلت صحيفة “الوطن” الكويتية عن النائب محمد براك المطير إن المسلسلات الكويتية التي تعرض في بعض القنوات الخارجية تعكس صورة سيئة وغير واقعية عن الكويت.

وأضاف في تغريدة على تويتر «كيف أعطيت تراخيص للتصوير داخل الكويت؟ وعلى وزير الإعلام وبأسرع وقت محاسبة المقصرين.. أخلاق المجتمع وسمعة الكويت ما هي لعبة.. “. من جانبه، أعرب النائب حمدان العازمي عن أسفه بأن يكون مسلسل “من شارع الهرم إلى” إنتاجًا كويتيًا. وأكد العازمي أن هذه الأعمال لا يمكن أن تنسب إلى الكويت حتى لو عرضت على منصات وقنوات خارجية، مطالبًا وزير الإعلام بالتحرك فورًا لإيقاف ترخيص الشركة المنتجة. ويواصل المسلسل الكويتي “من شارع الهرم إلى” للنجمة هدى حسين، إثارة الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، مع استمرار عرضه على القنوات الناقلة، حيث يطالب المغردون بوقف عرضه لاحتوائه على مشاهد خادشة.

المصدر: صحيفة الشرق.

اترك رد