ردة فعل إلهام الفضالةفي  برنامج ”مراحل“ عند طلب المذيع الصلح مع  هيا الشعيبي على الهواء. 

رفضت الممثلة الكويتية إلهام الفضالة مصالحة زميلتها الفنانة هيا الشعيبي على الهواء مباشرة، في أول مبادرة لمصالحة النجمتين بعد خلافات وتبادل اتهامات وصلت لساحات القضاء في الأشهر القليلة الماضية.
وجاء رفض الفضالة لمبادرة مصالحة زميلتها الشعيبي خلال حلولها ضيفة في برنامج ”مراحل“ الذي يقدمه الإعلامي علي العلياني، حيث قدم الأخير هذه الوساطة، مقابل ثلاثين ألف دينار كويتي، بحدود 100 ألف دولار أميركي، حسب قوانين البرنامج، وعلقت إلهام: ”لا ما أقبل، لا تتصل وأنا أعطيك الثلاثين ألف“.

ويبدو أن العلياني كان على ثقة أنه في حال اتصل على هيا الشعيبي فإن المصالحة كانت ستتم، وقال متابعون إن مقدم البرنامج قد يكون قد تواصل مع الشعيبي قبل الحلقة واستفسر منها عن إمكانية مصالحتها مع الفضالة ويبدو أنها وافقت على طلبه.
في حين خمّن البعض أن موقف العلياني قد يكون اجتهادا منه بموافقة هيا الشعيبي على المصالحة حال اتصل عليها على الهواء لو وافقت إلهام الفضالة على ذلك.
وانتقد العديد من المتابعين موقف الفضالة برفضها الصلح مع زميلتها، بعيدا عن العرض المالي المقدم كنوع من المزاح، مشيرين إلى أن رمضان شهر التسامح والمحبة وإنهاء جميع الخلافات، وهو مناسبة مهمة لتصفية ونقاء القلوب وعودة الروح الطيبة بين الناس إلى طبيعتها وحقيقتها.
وأشاروا إلى أن الفضالة لها العديد من المواقف الإيجابية، وكان عليها أن توافق على مبادرة الصلح مع الشعيبي، رغم تطور الخلافات بينهما بشكل كبير.
بينما قدّر آخرون موقف بطلة مسلسل ”أمينة حاف“، وقالوا بأن هيا الشعيبي أساءت لها كثيرا ووجهت لها اتهامات عديدة وسخرت منها خلال مقاطع مصورة، ووصلت الأمور بينهما إلى أروقة القضاء، لكن آخرين دعوا بالتوقف عن فتح صفحات مَن المتسبب في الخلاف والتركيز على المصالحة فقط بعيدا عن أي شيء؛ كونهما نجمتين كويتيتين خليجيتين قدمتا الكثير للدراما في بلدهما وفي الخليج.
وكانت إلهام قد لجأت إلى مقاضاة هيا الشعيبي إثر الأزمة التي تصاعدت بينهما منذ أشهر عقب إعلان زواج الأولى من الفنان شهاب جوهر.
وأعلنت إلهام في تموز/ يوليو العام 2021، اللجوء للقضاء ورفع دعاوى ضد 3 مشاهير، قالت إنهم أساؤوا لها منذ إعلانها الزواج من الفنان الكويتي شهاب جوهر.
وقالت آنذاك، إنها وكلت المحامية مريم البحر لمقاضاة من أساؤوا لها؛ بسبب ”الهمز واللمز“ الذي حدث من بعض المشاهير في وسائل التواصل، وأيضا بعض الحسابات المسيئة التي روجت لإساءات ضدها.

اترك رد