توقع الطبيب موتها خلال عام.. بالفيديو: مواطنة تتحدى مرض ابنتها بمتلازمة داون وتغير حياتها

تمكنت الموطنة “بدرية الناصر” من مساعدة ابنتها “شيماء المفضي” في مواجهة مرضها المتمثل في متلازمة داون، وحولتها لفرد قادر على تحمل المسؤولية لتتقلد فيما بعد منصب سكرتير مساعد في جمعية “صوت متلازمة داون”.
وذكرت “بدرية” أن الطبيب أبلغها بطريقة قاسية أنها أنجبت طفلة مشوهة وتعاني التخلف، متوقعا أن الصغيرة ستموت خلال عام، لكنها أحست في هذه اللحظة أن الله عز وجل منحها القوة، وقالت إن الأعمار بيد الله.

ووصفت نجلتها بأنها نعمة من الله عز وجل، مؤكدة خلال مقطع فيديو نشره مركز التواصل الحكومي، أنها حرصت على ترك عملها وتفرغت لطفلتها لرعايتها ومنحها الطاقة وتشجعيها على الطموح والتأكيد دائما على أنها الأفضل.
ومن جهتها، ذكرت “شيماء” أنها عاشت في الولايات المتحدة الأمريكية نظرا لظروف عمل والدها، وأنها تحظى الآن بمحبة الجميع ممن حولها، مرجعة الفضل في كل ذلك إلى والدتها التي وقفت معها وساندتها طوال حياتها، مؤكدة أنها لن تجد أُمًّا أفضل من والدتها.

اترك رد