الفضول تشيع مؤذن مسجدها الشرقي

هجرنيوز – محمد النويصر : الأحساء

شيعت جموع غفيرة ظهر اليوم الأحد مؤذن المسجد الشرقي ببلدة الفضول الحاج / عبدالله بن أحمد الحميد ( أبو عزيز ) إلى مثواه الأخير بمقبرة الفضول وذلك بعد الإعلان عن انتقاله إلى رحمة الله تعالى ظهر يوم أمس السبت عن عمر ناهز التسعين عاما ؛ متأثرا بإصابته بمرض ألم به و لم يمهله طويلا .
و قد تمت الصلاة عليه بإمامة سماحة الشيخ جعفر المطر في قاعة مغتسل البلدة .
و رغم أن الفقيد كفيف البصر إلا أنه قد قضى من عمره أكثر من 36 عاما مواظبا على خدمة المسجد الشرقي و الآذان فيه تطوعا لجميع الفرائض متميزا بنبرة صوته الندي و الشجي ، هذا بالإضافة إلى قيامه بالإعلان عن أخبار وفايات البلدة و التنبيه عن دخول وقت الأمساك في شهر رمضان المبارك طوال تلك السنوات ، و قد توقف عن أداء تلك الخدمات الجليلة قبل ثمان سنوات بسبب تقدمه في العمر .

يشار إلى أن الحاج ( أبو عزيز) يعتبر أول طالب من بلدة الفضول يلتحق بمعهد النور للمكفوفين بالأحساء قبل أكثر من ٥٥ عاما ، كما يتميز بسرعة الحفظ ، لذا فهو يقرأ و يردد باستمرار قصائد الرثاء و النعي على أهل البيت عليهم السلام إلى آخر أيام حياته معتمدا على قوة ذاكرته .
ويرتبط الفقيد بعلاقات قوية و وثيقة مع العديد من الأكفاء من أبناء جيله من أمثال : الملا عبدالله المطهر و الملا صالح النجيدي القطري و الملا يوسف الشيخ المطر و الأستاذ جابر السلامة و الأستاذ خليفة الهويشل رحمهم الله جميعا .
و بسبب حرصه على زياراتهم في مختلف المناسبات فقد كان معروفا لدى العديد من وكلاء المراجع و أئمة المساجد و الخطباء من مختلف بلدات الأحساء و من أبرزهم : العلامة الشيخ حسين الخليفة و العلامة الشيخ باقر بوخمسين و سماحة الشيخ حسن الجزيري و سماحة الشيخ حسن بو خمسين عليهم رحمة الله …

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته و جعل منزلته في عليين مع النبيين و الصديقين والصالحين وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا إليه راجعون

1 thought on “الفضول تشيع مؤذن مسجدها الشرقي

اترك رد