وزير الشؤون الإسلامية يدشن برنامج هدية خادم الحرمين الشريفين من التمور الفاخرة خلال شهر رمضان المبارك للعام الحالي

الهدية تستهدف أكثر من مليون مستفيد عبر أربع وتسعين دولة حول العالم

هجرنيوز – زهير الغزال :

دشن معالي وزير الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز ال الشيخ اليوم الأربعاء غرة شهر رجب لعام 1443هـ برنامج هدية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ من التمور الفاخرة، والتي سيتم توزيعها بالتنسيق مع السفارات والملحقيات الدينية والمراكز والمشيخات الإسلامية في دول العالم، وفق الاشتراطات الصحية للجائحة المعمول بها في تلك الدول، خلال شهر رمضان المبارك للعام الحالي 1443هـ.
خلال التدشين شاهد معاليه عرضاً مرئياً مباشراً من مقر مصنع تمور السعودية بمحافظة الأحساء يسلط الضوء على عمليات التعبئة والتغليف والتعقيم وفق الإجراءات الاحترازية المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا في إطار الحرص على سلامة وصحة المستفيدين من البرنامج، وإرسالها عبر الشاحنات المبردة التي تضمن المحافظة على جودتها لحين وصولها للمستفيدين منها عبر شركات شحن عالمية.
وأكد معاليه في كلمة له خلال التدشين أن القيادة الرشيدة متمثلة بمولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ وسمو سيدي ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ــ حفظه الله ــ تحرص على الخير ونفع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، وأن هذه الهدية تعبر عن عمق التلاحم وصادق المحبة لإخواننا المسلمين ومشاركتهم فرحة شهر رمضان المبارك، كما تحرص على مد يد الخير والبر للمسلمين حول العالم حتى في ظل هذه الجائحة.
وبين معاليه أن الهدية ستصل بعون الله إلى أربع وتسعين دولة مع مراعاة الاشتراطات الصحية لجائحة كورونا المعمول بها في تلك الدول، كما تم اختيار الدول الأشد احتياجاً لتصل إلى أكثر من مليون مستفيد بعون الله.
وفي ختام تصريحه أوضح معالي الوزير أن هذه الجهود تأتي وفق توجيهات القيادة الرشيدة، سائلاً الله تعال أن يجزيهم خير الجزاء على ما يقدمونه في خدمة الإسلام والمسلمين، كما قدم معاليه شكره وتقدير للزملاء في سفارات خادم الحرمين الشريفين الذين يساهمون في وصول هذه الهدية، والشكر أيضا للعاملين في البرنامج.

اترك رد