الصين تصدم السياح ب مراحيض قرفصاء عامة للنساء بدون فواصل 

صدمت الممثلة التايوانية، جين أوي، معجبيها عندما أعادت مشاركة صورة على حسابها في “إنستغرام”، تظهر مرحاضا عاما للنساء في بكين به 4 مقاعد قرفصاء على التوالي.
وتظهر الصورة حماما عاما (تواليت) ضيقا للغاية، به 4 مراحيض (مقاعد) قرفصاء في صف واحد، بدون حاجز يفصل بينها، وبدون حنفية ماء أو ورق حمام.

ويمكن رؤية مرحاض صغير للجلوس في الجزء الخلفي، مما يدل على أنه مخصص للأشخاص ذوي الإعاقة.
وعلقت الممثلة على المنشور: “قد يكون البقاء مع صديق في حمام النساء أمرا محرجا بعض الشيء، لكنني اعتدت على ذلك بالفعل”. وأضافت: “يمكنني البقاء على قيد الحياة في بكين”.
وصدم مستخدمو الإنترنت التايوانيون بالظروف المتقشفة في عاصمة ثاني أكبر اقتصاد في العالم، والمضيفة لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 2022.
وعلق البعض: “هل هذه مدينة من الدرجة الأولى؟”.. “لا يمكنني فعل ذلك حقا. أفضل الذهاب إلى مكان منعزل في العشب للتبول”.. “إذا ذهبت إلى بكين، فإن مثانتي تلتهب”… “ولهذا السبب عندما يأتون (النساء الصينيات) إلى تايوان، فإنهم لا يهتمون أبدا بإغلاق أبواب كشك الحمام أو الطرق عليها، الأمر الذي يخيفني حتى الموت”.. “لقد استخدمت هذه المراحيض وعندما أقف أشعر بالخجل الشديد”.. “هذا لا شيء. حاول الذهاب إلى هونان. هناك الأرض مجرد تراب! إنها تراب! إنها قذارة!”.

 

 

المصدر: روسيا اليوم

اترك رد