أدبي الأحساء يحتفي بيوم الوطن بفعاليات أدبية وشعرية ويختتمها بأوبريت “الفجر المضيئ”

هجر نيوز – زهير الغزال :

تحت رعاية صاحب السمو محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود وبحضور وكيل محافظة الأحساء الأستاذ معاذ الجعفري نفذ النادي الأدبي بالأحساء عرضا مسرحيا لأوبريت “الفجر المضيئ” بمناسبة اليوم الوطني 91 مع الأخذ بالإجراءات الاحترازية والوقائية وفق التعليمات الصحية .
وقد بدأ العرض بالسلام الملكي ، تلاها مقدمة فنية ، ثم ارتجل رئيس نادي الاحساء الأدبي الدكتور ظافر الشهري كلمةً ترحيبية رحب من خلالها بضيوف النادي وفي مقدمتهم سعادة وكيل المحافظة الاستاذ معاذ الجعفري وبجميع الحاضرين من الأحساء ومن مختلف مناطق المملكة وكذلك طلاب وطالبات جامعة الملك فيصل قسم الاعلام والاتصال .
وشكر “الشهري” إمارة المنطقة الشرقية ومحافظة الأحساء على دعمهم اللا محدود للنادي و أنشطته مما مكنه من أداء رسالته في خدمة الأدب والثقافة .
وشكر الدكتور عبدالعزيز السبيل رئيس مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني” أمين عام جائزة الملك فيصل العالمية كما شكر الحضور والمشاركين .

و بعد ذلك تم تكريم عدد من الشخصيات التي دعمت النادي في فترات سابقة كان في مقدمتهم الدكتور عبدالعزيز السبيل ، ورجل الأعمال علي بن سليمان الشهري ، ورجل الأعمال عبدالعزيز بن عبدالله الموسى ، وكاتبة الأوبريت الدكتورة هند المطيري ، وفندق مكان بالاحساء ، ومدارس الاحساء النموذجية . ثم قدم الدكتور ظافر الشهري وثيقة شكر لراعي الحفل.

و اختتمت المناسبة بعرض أوبريت “الفجر المضيئ ” من كلمات الدكتورة هند المطيري ومن أخرج خالد الخميس وأشراف الدكتور ظافر الشهري وانتاج أدبي الأحساء .
حيث تضمن الأوبريت عددا من اللوحات الفنية التي تحكي نهضة هذا الوطن في شتى المجالات منذ توحيده على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود (طيب الله ثراه) وما نعيشه من حاضر مشرق ومستقبل واعد – بإذن الله .

وأوضح رئيس نادي الأحساء الأدبي الدكتور ظافر الشهري بأن هذه الفعاليات في مجملها جاءت احتفاء بذكرى اليوم الوطني 91 وتعبيراً عن صدق الانتماء والولاء للوطن ولولاة الأمر – حفظهم الله ومشاركة للقيادة والشعب بهذه الذكرى العطرة التي مزجت ما بين الحاضر والماضي ونقول : بصوت عال – غفر الله لمؤسس هذه البلاد الذي تم بفضل الله ثم بفضله جمع الشتات ووحدة القلوب والأرض هذه الوحدة التي صنعت من المستحيل واقعا ومن الواقع تاريخا ناصعا ولله الحمد في ظل قيادة حكيمة ورؤية طموحة.
الجدير بالذكر بأن النادي الأدبي في الأحساء أقام على مدى ثلاثة ليال فعاليات مختلفة ما بين ندوة ثقافية كبرى وأمسية شعرية ومعرض فني واختتمت هذه الفعاليات بعرض مسرحي فني راق للجميع .

اترك رد