هجر نيوز – عبدالعزيز الحسن :

المرأة الفاشلة في الحياة هي : تلك التي تُفشي أسرار بيتها !! .
ما من امرأة أفشت أسرار بيتها عند أهلها أو أحد المقربين لها ، إلا وباءت حياتها بالفشل !! .
أما التي تحفظ زوجها في حضوره وغيابه وتكتم أسراره ، إلا وكانت حياتها مليئة بالسعادة الدائمة وراحة البال .

سر نجاح الحياة الزوجية مفتاحه بيد بل بلسان المرأة !! .

للمعلومة : الأم لها دور كبير في ذلك .

ربما يسألني أحدكم ،
كيف تثبتين لنا أن الأم لها دور !؟ .

سأجيب عن السؤال :

الأم عندما تسمح لإبنتها بالتحدث لها عن كل ما يدور بينها وبين زوجها وأهله وتؤيدها وتقف معها وتفخم الأمور وتقول ( بنتي و بنتي ) هنا ستتفرعن البنت وسترى أنها على حق .. في حين أنها تكون هي المقصرة !! .

بينما لو وقفت الأم بوجه ابنتها ، ونصحتها ، وردعتها عن فعلها الخاطئ : لأدركت البنت أنها على خطأ ، وصححت مسارها ، وكسبت راحة بالها واستقرار عائلتها .

عزيزتي المرأة :
كوني كفؤاً لزوجك الذي اختارك من بين النساء ، أطيعي أمره ، واحتويه بعاطفتك ، ولا تتذمري يوماً أن منعك من شيئاً هو يراه ليس بمصلحتك ، واعلمي أن طاعته مفروضة عليك ،
وعندما يسألك أحد عن حالك مع زوجك وعيالك ؟
اجيبي عن السؤال بنفس راضية وابتسامة مشرقة ، وقولي :
الحمد لله…. أنا بخير  

زوجي طيب معي ، رؤوف بي ، حنون علي ، وعيالي يعاملوني بلطف ومودة ، أحبهم ويحبونني ولله الحمد .

وبذلك سوف لن تخسري شيئاً ، بل العكس تماماً لأنكِ ستكوني أنتِ الرابحة !! لأنك ستكبري بعين زوجك ، وعيالك ، وسترفعي رؤوس أهلك الذين تعِبوا في تربيتك ، بخلقك الرفيع وتواضعك الذي سيشهده الجميع منك ، وكوني واثقة من حب الجميع واحترامهم لك .
ولا تسمحي لشيء من مغريات الدنيا الزائلة وأهواءها المزيفة أن يعكر صفو حياتك الزوجية .
أنتِ أميرة .. فإذا وجدك زوجك حاملةً لتلك الصفات الحسنة والأخلاق الحميدة ، سيضعك تاجاً فوق رأسه !! ثقي واعتقدي بذلك .
كوني خير قدوة لأبنائك الذين تنجبيهم وتربيهم وتأملي أن يكونوا صالحين .
وتذكري دائماً ما قيل عنك :
الأم مدرسة إذا أعددتها – أعددت شعباً طيب الأعراق .

فهل أدركتِ كم أنتِ عظيمة وكم لك من الشأن يا عزيزتي ؟؟

المستشار
عبدالعزيز الحسن

اترك رد