استمراراً لأعمالها التي أعلنت عنها على طريق أبو حدرية.. وزارة النقل والخدمات اللوجستية تباشر العمل في المنطقة الواقعة بين تقاطع طريق الرياض وتقاطع بقيق

هجر نيوز – زهير بن جمعه الغزال :

باشرت وزارة النقل والخدمات اللوجستية إصلاح المناطق المتضررة التي تقع بين تقاطع طريق الرياض وتقاطع طريق بقيق على طريق أبو حدرية، وتعتبر هذا المنطقة من أكثر المناطق التي تواجه بعض التحديات نظراً لعبور عدد من المركبات يتجاوز 60 ألف مركبة يوميا تمثل نسبة الشاحنات منها 36%، حيث يشهد الطريق عدد من المطبات العرضية وتضرر بطبقات الاسفلت ، وتأتي هذه الأعمال استمراراً لما أعلنت عنه الوزارة قبل فترة أثناء مباشرتها أعمال الصيانة على الطريق؛ وذلك وفقاً لخطة الوزارة التشغيلية لاصلاح الطريق ، وبما يضمن عدم تعطل حركة المرور على الطريق الذي يعد من أهم الطرق في المنطقة.
الجدير بالذكر أن الوزارة قد حددت 6 عقود صيانة جذرية على أجزاء متفرقة من الطريق، بالاضافة لـ5 عقود تنفيذ، حيث بدأت أعمال الصيانة من شمال جسر النابية حتى شمال جسر أبو معن بطول ٤٠ كم في الاتجاهين، و يجري حالياً العمل على إعادة إنشاء الطريق ورفع منسوبه بطول 5 كم في ذات المنطقة، مع زيادة القطاع الإنشائي للطريق بزيادة طبقات الطريق، من طبقة القاعدة الترابية، وطبقة الأساس الحصوية، مع زيادة سمك اسفلت الطريق من 13 سم، إلى 25 سم،
كما قامت الوزارة بالبدء بإصلاح الطريق من جسر أبو معن حتى راس الخير ، بطول 71 كم في الاتجاهين ،
كما تم الانتهاء من إصلاح جسر النابية وذلك من خلال رفع البلاطة الخرسانية بأحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال ، واستبدال فواصل التمدد، وصيانة هيكل الجسر الخرساني،
وسوف تتواصل الأعمال على طريق أبو حدرية على كافة المناطق المتضررة، بما يضمن سلامة قاصدي الطريق.
الجدير بالذكر أن الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية تستهدف رفع مستوى السلامة على الطرق، حيث تهدف الاستراتيجية للوصول للمركز السادس عالمياً في جودة الطرق، بالإضافة لخفض الوفيات على الطرق بأكثر من 50%، وهو ما يسهم في تعزيز جودة الحياة للمواطن من خلال رفع مستوى السلامة على الطرق وتوفير خيارات تنقل آمنة وذات مستوى عالي من الجودة والسلامة.

اترك رد