ما قصة الكتاب الذي أهداه الكاظمي لماكرون؟ طبعت عليه صورة المرجع الديني الأعلى علي السيستاني

ظهر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وهو يحمل كتابا يتحدث عن مواقف المرجع الديني الأعلى علي السيستاني تجاه المسيحيين في العراق.

وأهدي الكتاب لماكرون من قبل رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، خلال زيارتهما لمرقد الإمام الكاظم في بغداد الليلة الماضية.
والتقط الرئيس الفرنسي صورة وهو يحمل الكتاب الذي طبعت عليه صورة المرجع السيستاني وخارطة العراق المصممة بطريقة توحي إلى تنوعه المجتمعي.  ويحمل عنوان الآثار الإنسانية للمرجعية الدينية في الدفاع عن المسيحيين وغيرهم من الديانات والاقليات.

اترك رد