الرئيس الأفغاني السابق حامد كرزاي يظهر بجانب أطفاله من داخل قصره في كابل.. ويطالب مسلحي طالبان بحمايته

أعلن الرئيس الأفغاني السابق، حامد كرزاي، اليوم الأحد، اعتزامه البقاء في أفغانستان مع أسرته، وذلك عقب دخول مقاتلي طالبان العاصمة كابل. وظهر رئيس أفغانستان السابق، في مقطع فيديو برفقة 3 من أحفاده، وأعلن بقائه هو وأولاده في العاصمة كابل، بعدما سلم الرئيس الحالي أشرف غني، السلطة اليوم الأحد، لقائد حركة طالبان.

وطلب حامد كرزاي، من قوات حركة طالبان حمايته، وحماية أرواح الناس وممتلكاتهم، داعيًا المواطنين إلى البقاء في منازلهم، مؤكدا أن المفاوضات جارية. الجدير بالذكر أن حركة طالبان، سيطرت على العاصمة الأفغانية كابل، وقام الرئيس الأفغاني باحتضان رئيس حركة طالبان وسلمه مقاليد الحكم في البلاد.

اترك رد