281 متبرع في ختام الحملة العاشرة للتبرع بالدم بمدينة العيون

هجر نيوز | عبدالله بورسيس :

اختتمت حملة التبرع بالدم العاشرة بمدينة العيون التي نظمتها جمعية العيون الخيرية بالتعاون مع اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بمدينة العيون وما جاورها (رعاية) ومستشفى مدينة العيون العام وبتنظيم من فريق العيون التطوعي وتحت إشراف تجمع الأحساء الصحي على مدى يومين للرجال
حيث بلغ العدد الاجمالي للمتقدمين للتبرع بالدم في الحملة ( 281 ) وتم قبول ( 269 ) متبرع وتعذر (  12) لأسباب صحية
حيث بلغ متبرعي اليوم الأول 108 متبرع والاعتذار من 8 ، فيما بلغ اليوم الثاني 172 متبرع والاعتذار من 4 ، كما ننوه بأن الأسبوع القادم تقام للنساء
يومي الخميس والجمعة 4-5 من شهر محرم 1443هـ .

وقدم رئيس مجلس إدارة جمعية العيون الخيرية صالح أحمد الماضي شكره الكبير وامتنانه للجهات المشاركة والإعلاميين والمتبرعين وجميع الرعاة والداعمين لما قدموه من اجل  خدمة المجتمع مؤكداً اعتزاز الجمعية باحتضان هذه الحملة المباركة وغيرها من المبادرات الخيّرة كما قدم الشكر لتجمع الأحساء الصحي على هذا التعاون  الذي كان أحد عوامل النجاح بعد توفيق الله .
وقال رئيس اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بالعيون محمد بن سعود العمر : أتقدم بكل التقدير وجميل الاحترام وأصدق الدعاء لأهل الكرم والسخاء لأهل الجود والعطاء لكل من جاد بدمه وتبرعه به من أهالي مدينة العيون وما جاورها وكل من تفضل في حملتنا من محافظة الأحساء ، كما اقدم الشكر الجزيل للتجمع الأحساء الصحي و للفريق الطبي والفني على ما بذلوه من جهد ونشاط و طيب أخلاقهم وحسن معاملتهم والشكر ممتد وموصول لجمعية العيون الخيرية ومستشفى مدينة العيون وفريق العيون التطوعي على ما تم بينهم جميعاً مع اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بمدينة العيون وما جاورها من تناغم كبير في التنظيم وتجانس كبير في الترتيب وتناسق مبارك في الإعداد وشكر منقطع النظير لجميع الصحفيين والحسابات الإعلامية الذين أسعدونا وأبهرونا في أيام الحملة الثلاثة ولكل من ساهم في دعم هذه الحملة .
فيما اعرب مدير مستشفى العيون فهد بن وسمي الكليب عن شكره للمتبرعين والجهات المشاركة والخطباء على جهودهم الكبيرة وتعاونهم المميز معبرا عن ابتهاجه للعدد الذي حققته الحملة من فضل الله .
وقال قائد فريق العيون التطوعي المكلف حمد بن سعد القرناس : سعدنا بالمشاركة والتطوع في هذه الحملة المباركة وفق الشراكة الرباعية المميزة ، موضحا ان الفريق شارك بعدد 40 متطوعا من الفريق الرئيسي وفرعه رواد المستقبل حيث كان لهم دورا كبيرا بعد الله في تنظيم هذه الحملة الموفقة ابتداء من توزيع الأرقام على المتبرعين واستقبالهم وتنظيم حركة تبرعهم في محطات الفحص والانتظار ، مؤكدا بان الفريق ولله الحمد نظم هذه الحملة لعدة سنوات ماضيه كانت كافيه بعد توفيق الله لاكتساب الفريق للخبرة الرائعة لإدارة الحملة بتطوير مستمر على مدى هذه السنوات  مثمنا للمتبرعين الكرام تبرعهم بدمهم جعله الله في ميزان حسناتهم.

اترك رد