حركية تستقطب أكثر من 200 متطوعاً ومتطوعة خلال العام الماضي

هجرنيوز – زهير الغزال :

استقطبت جمعية الإعاقة الحركية للكبار “حركية ” خلال العام الماضي 219متطوعاً ومتطوعة ، ليصل إجمالي عدد المتطوعين إلى 849 منذ انطلاقة برنامج التطوع بالجمعية .

وذلك لتقديم خدمات تطوعية وبجودة عالية للمستفيدين، ولجميع الشركاء في القطاع العام والخاص، وبكافة التخصصات العلمية والتقنية . إضافة إلى تقديم المساندة، والدعم لذوي الإعاقة الحركية في برامج الجمعية . ودعم ذوي الإعاقة فنيًّا وإداريًّا.

كما تسعى حركية من خلال إدارة التطوع إلى المساهمة بتحقيق رؤية المملكة 2030 التي دعت إلى استقطاب مليون متطوع سنويا، ونشر ثقافة التطوع بين أفراد المجتمع . وإتاحة الفرصة لجميع فئات المجتمع بالمشاركة في فرص التطوع لدى جمعية حركية، وتجسيد روح التعاون والمشاركة في المسؤولية الاجتماعية .

من جانبه نوه أ.محمد بن سعد الحمالي مدير عام الجمعية بجهود المملكة في مأسسة العمل التطوعي، ونقله من العشوائية إلى التنظيم المؤسسي ، لكونه أحد الركائز الأساسية للمجتمعات الحديثة التي تنشد التنمية الشاملة، وهو دليل على حيوية الشعوب ورقيها .

وأضاف الحمالي أن العمل التطوعي بجمعية حركية يأتي انطلاقًا من اهتمامها بقيم التطوع وأهميته ، من خلال تسهيل عملية استقطاب الكفاءات وتدريبها، وغرس ثقافة ومفهوم التطوع لدى أفراد المجتمع، لما له من دور في التنمية الوطنية، وأثره على الفرد والمجتمع؛ لكونه دلالة على قيم العطاء والتراحم والتعاون وتعزيز اللحمة الاجتماعية بين المواطنين.

مبيناً أن حركية حرصت على إتاحة وتنوع الفرص التطوعية ، بحيث تكون مناسبة لمختلف فئات المجتمع لضمان استدامة عملهم بالجمعية ، والمساهمة في تحقيق احتياجات ذوي الإعاقة الحركية، من خلال مشاركتهم في المبادرات والبرامج المختلفة التي تطلقها حركية والتي تناسب دوافع المتطوعين واهتماماتهم.

وأشار الحمالي أن حركية اعتمدت مجموعة من المؤشرات التي تم إسنادها من قبل وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ومن أبرزها عدد المتطوعين، والساعات التطوعية، وفرص التطوع والعائد الاقتصادي من المشاركات التطوعية .

جدير بالذكر أن حركية حظيت بإشادة وتقدير وزارة الموارد البشرية والتنمية البشرية، وكذلك جامعة الملك فهد للبترول والمعادن؛ لجهودها المتميزة في تفعيل العمل التطوعي بالجمعية.

اترك رد