نصف مليون طالب وطالبة بالشرقية يبدؤن اختبارات نهاية العام

هجرنيوز – زهير الغزال :الدمام.

ينتظم نحو نصف مليون طالب وطالبة في المنطقة الشرقية خلف اجهزتهم لأداء الاختبارات النهائية للعام الدارسي الحالي عبر منصة مدرستي بدءاً من يوم الثلاثاء غرة شهر رمضان المبارك.

في الوقت الذي أنهت الادارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية كافة استعداداتها لإتمام نجاح أول عام دراسي ينفذ عن بعد بالكامل حيث شكلت فرق دعم ومساندة فنية وتقنية وإشرافية لـ 1918 مدرسة في مدن ومحافظات المنطقة الشرقية .

وقال مدير إدارة الإعلام والاتصال المتحدث الرسمي لتعليم الشرقية ، سعيد الباحص ، أن معدلات دخول الطلاب والطالبات منصة مدرستي خلال العام الحالي مرتفعة جداً ستسهم في تحقيق نتائج إختبارات متميزة بإذن الله ،حيث بات طلابنا وطالبتنا يتمتعون بقدرات تقنية وخبرات تراكمية تدفع إلى ختام العام الدارسي بكل يسر إستناداً إلى التقارير الإحصائية الإسبوعية التي سجلت نمواً مضطرداً لكافة الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات حتى وصلت إلى أرقام غير مسبوقة .

وأضاف الباحص ، أن إدارة التعليم وكافة إداراتها المعنية ومكاتبها أغلقت مرحلة ماقبل الاختبارات باستكمال المقررات الدارسية ورصد أعمال السنة ،لافتاً إلى بدء تنفيذ خطط متابعة سير الاختبارات التي تشمل قيادات التعليم ورؤساء الاقسام حسب التوزيع لكافة مدارس المنطقة وحسب المراحل الدارسية بالإضافة إلى إنشاء لجان خاصة بكل مكتب ودعمهم بالمشرفين من إدارة التعليم والعمل على تطبيق ورش العمل الخاصة بالاختبارات لقادة المدارس وبناء الاختبارات وقياس اداء الطلاب والطالبات خلال الاختبارات بدقة وفاعلية .

وأشاد الباحص ،بمستوى التعاون الكبير بين اطراف المعادلة التعليمية سواءً من اولياء الأمور والطلاب وكذلك للمعلمين والمعلمات لإستكمال رحلة النجاح الذين بذلوا جهود مضاعفة ونوعية لخدمة وطنهم من خلال رسالتهم السامية .

وأكد ، أن العمل المنظم والدقيق منذ بداية العام طوع التحديات كافة مبيناً أن الزيارات الافتراضية الإشرافية تجاوزت 60 الف زيارة ومايزيد عن 10 الالاف خاصة بالقيادات المدرسية ونحو 3700 برنامجاً مهنياً حيث تعطي هذة الارقام دلائل لخط سير التعليم في المنطقة وترفع من قدراتها لمواجهة أي طارئ قد ينجم خلال سير الاختبارات بما فيها التعامل المهني مع حالات عدم تمكن طالب أو طالبة من أداء اختباره او غيرها من الاسباب التقنية .

داعياً الطلاب والطالبات إلى تطبيق طرق الاستذكار الجيدة والاهتمام بالتغذية الصحية بعد الله الاستعانة بالله و توزيع الجدول اليومي وأخذ القسط الكافي من الراحة متمنياً للجميع النجاح والتوفيق

اترك رد