بلدية وسط الدمام .. تغلق أحد المجمعات التجارية الكبيرة لمخالفتها تطبيق الإجراءات الاحترازية

ضمن الجولات الرقابية التي تنفذها أمانة الشرقية بمشاركة الجهات ذات العلاقة

 

هجر نيوز – زهير الغزال :

ضمن الجولات الرقابية التي تقوم بها أمانة المنطقة الشرقية قامت بلدية وسط الدمام بمشاركة اللجنة المشتركة المكونة من فرع وزارة الصحة وفرع وزارة التجارة بالمنطقة الشرقية وشعبة الأمن الوقائي بشرطة الدمام، بإغلاق أحد المجمعات التجارية في الدمام، وذلك بسبب عدم التزامه بالإجراءات الاحترازية وتطبيق اللوائح والأنظمة على مداخل البوابات.

وأكد رئيس بلدية وسط الدمام رئيس بلدية وسط الدمام المهندس عبد الله بن سند الشمري بأن هذه الجولات تأتي ضمن أعمال اللجنة الميدانية الخاصة بمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة “كورونا”، والتي تأتي بمتابعة اللجنة التنفيذية بالمنطقة وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية، لافتا الى أن الإغلاق جاء نتيجة لعدم التزام المجمع وبعض المحال داخله بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، مما استدعى الإغلاق، مضيفا بأن البلدية رصدت تكدساً لعدد من المتسوقين، وهذا يتنافى مع الإجراءات المنصوص عليها، لافتا الى أن هذه الجولة تأتي ضمن سلسلة جولات رقابية تقوم بها بلدية وسط الدمام بالتعاون مع عدد من الجهات ذات العلاقة.

وأضاف المهندس الشمري بأن بلدية وسط الدمام أغلقت هذا اليوم ايضاً ومن خلال الجولات الرقابيه مع الجهات المشتركه 13 محل تجاري، وذلك لمخالفتهم تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وجاء من أبرز المخالفات التي أدت الى اغلاق تلك المحلات، هو عدم ارتداء الكمام بالشكل الصحيح بما يغطي الأنف والفم والتكدس حيث يكون العدد فيها أكثر من الطاقة الاستيعابية للمنشأة.

وقال الشمري بأن بلدية وسط الدمام وبناء على توجيهات معالي امين المنطقه الشرقيه المهندس فهد بن محمد الجبير تسعى من خلال الجولات على التأكيد بأهمية إتباع وتطبيق كافة الأنظمة والتعليمات الصادرة بشأن تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا، حيث تشرف بلدية وسط الدمام على حوالي 24 ألف منشأة صحية وتجارية وغير صحيه ، مشددا على أهمية التزام كافة المنشآت بالإجراءات الاحترازية وأن تتوفر فيها ملصقات تتعلق بالتوعية كالتباعد وتحميل تطبيق “توكلنا” وارتداء الكمام وأن يكون العدد المسموح في المحل بما لا يتجاوز الطاقة الاستيعابية، مؤكدا في ختام حديثه على أهمية التزام الجميع من منشآت تجاريه وأفراد وأسر وكافة افراد المجتمع بالالتزام بما يحفظ صحة الجميع و أهمية التعاون المنشود للوقاية من هذا الفيروس.

اترك رد