كوثر الاربش تستنكر ماجاء في التقرير الأمريكي ضد المملكة

هجر نيوز – متابعات :

تغريدات استنكار ية لعضو مجلس الشورى ” كوثر الأربش” فيما يخص التقرير الأمريكي

تحدثت عضو مجلس الشورى وعضو مجلس أمناء مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني الكاتبة كوثر الأربش. في سلسلة تغريدات على برنامج التواصل تويتر، ترد فيها على ما يخص تقرير الكونجرس ،بدأتها بهذه التغريدة

“نحن السعوديين بالداخل نقدم الحب للعالم، لكن العالم الغربي بالتحديد لا يفهمنا، وللأسف، لا يصدقنا. لايصدق أننا ننعم في الأمن الذي يحلم به الإنسان، إننا نمشي في الشوارع دون أصوات رصاص، وينام أولادنا دون قلق، و نمضي أوقاتنا بكل سلام بأن بلادنا في أيدي أمينة، وحقوقنا الطبيعية متوفرة”
تم ثلتها بتغريدة تقول فيها


“نحن في السعودية ككل بلدان العام لدينا مدارس ومستشفيات و مرافق عامة و سجون أيضًا. ككل بلدان العالم يذهب المواطن الصالح لشؤونه. لهذا وجد القانون.. هذا ما يحدث في كل العالم. لكنهم لا يصدقون!
اسأل أي مواطن أو مقيم هل تم اعتقالك وأنت ذاهب لعملك؟ أو تبحث عن قوت عيالك؟”

كما أضافت على ذلك في تغريدة أخرى قائلة


“نحن في السعودية، نعيش حالة انسجام لايفهمها الغرب، بين المواطن وقادة بلاده،حالة غير مكتوبة وضمنية ومتوارثة وتجري في الدماء.لايمكن أن تخضع لتبرير أوتنظير علمي. فأتانا ولي العهد الأمير الشاب، الذي تفهمنا و عرف ماذا نريد وماهي أحلامنا كسعوديات وسعوديين. فأحببناه فوق الحب
هل يفهمون؟”

ثم غردت مستنكرة

” ‏من أراد أن يسمع حقيقة حقوق الإنسان في أي بلاد، فليأخذها من الناس، لا من هاربين لثقل أوزارهم!
ليس من حاقدين تائهين لايعرفون ماذا يريدون!
ليس من مرضى في عقولهم
خذها من امرأة تقود سيارتها ذاهبة للعمل بكل سلام، خذها من والد يعود سعيدًا لعائلته كل يوم، خذها من طفل آمن في حديقة الحي ”

بعدها أوضحت في تغريدة قائلة


“هناك صورتان للسعودية، واحدة بالداخل، وأخرى في الخارج. والمسافة بينهما كالمسافة بين الجنة والجحيم صورة مغلوطة جملةً وتفصيلا
ولست بحاجة لأشير بأصبعي على الذين قاموا بتشويه صورتنا
لكن ما يهمني أن كل سعودي ومقيم يعرف أنه في بلاد تحترم حق الوجود والمعتقدوالحياة والمال وخيارات الحياة”

ثم اختتمت قولها بآ اية من القرآن الكريم وهي
‘ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ‘
كماأرفقت معها صورة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان.

اترك رد