الراهبة الفرنسية عمرها 117 سنة اصيبة بفيروس كورونا وتعافت منه

هجر نيوز – متابعات :

ذكر القائمون على رعاية الراهبة الفرنسية لوسيل راندون الشهيرة باسم آندريه أنها أصبحت بخير بعد أن تعافت من فيروس كورونا المستجد، كما احتفلت أيضًا بعيد ميلادها رقم 117.

وكان الراهبة لوسيل راندون أُصيبت بفيروس كورونا يوم 16 يناير الماضي ولم يظهر عليها أي أعراض للفيروس.

ورغم شفاءها من فيروس كورونا لكن الراهبة الفرنسية أكدت بأنها لا تخشى الموت وأنها لو بإمكانها تريد الذهاب لرؤية جدها وجدتها وشقيقها الأكبر هناك بالعالم الآخر.

ووُلدت الراهبة الكفيفة أندريه في 11 فبراير من عام 1904، وهي ثاني أكبر شخص مُعمر على كوكب الأرض بعد اليابانية كاني تاناكا صاحبة الـ118 سنة حاليًا.

اترك رد