الشيخ عادل بوخمسين يَطرَح علاقة المسلمين بالعالَم الغربي*

هجر نيوز – سارة العبد الكريم. 
( قناة هجر ميديا )

بدأ الشيخ خطبة الجمعة بالآية الكريمة:

{ وَلَا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ ۖ وَقُولُوا آمَنَّا بِالَّذِي أُنزِلَ إِلَيْنَا وَأُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَٰهُنَا وَإِلَٰهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ}

كان خديثه يتمحور حول العلاقة بين المسلمين والعالم الغربي ، وضح أن هناك تاريخ مؤلم متمثل في الغزوات الصليبية والحروب والمعارك والأحداث التاريخية بين العالم الإسلامي والعالم الغربي وبين واقع حاضر بيننا اليوم، حيث يعيش من العالم العربي في الغرب قرابة٥٣ مليون مسلم .

قال سماحة الشيخ : أن الغرب أوجدوا مصطلح (الإسلام فوبيا )هم يخشون من كثرة المسلمين وغلبتهم مستقبلا ، وفي نفس الوقت لا يستطيعون التخلي عن الهجرات النازحة إليهم ،فهم يحتاجون الأيدي العاملة.

أكد سماحة الشيخ قائلا : أن علينا تسليط الضوء على هذا الواقع الجديد في العالم الغربي لأنه واقع نعيشه و هو مهم لمستقبل المسلمين فالإسلام يحمل رؤية عالمية وليست رؤية إقليمية.

كما تكلم سماحته عن الفرص التي يحصل عليها المهاجر المسلم هناك للتعلم والتطور التكنولوجي ، لنستفيد من هذا التطور.
و ذكر سماحته تصنيف الكفار فقهيا إلى ثلاثة أنواع :
كافر ذمي وكافر محارب وكافر مسالم ، مؤكدا أن الإسلام يهتم بالتعاملات مع البشر.

وركز في خطبته على أنه يجب أ ن نوازن نظرتنا للغرب، فالبعض ينظر للغرب أنهم شر مطلق و على عكس ذلك هناك قسم ينظر لهم أنهم خير مطلق في تطورهم وحريتهم و القسم الثالث ذو النظرة المتوازنة .

كما تكلم في الخطبة عن الجدل بين علماء الغرب وعلماء الملسمين،
وذكر بعض أقوال العلماء العرب عن الحضارات الغربية ، وذكر بعض أقوال علماء الغرب عن الحضارة الإسلامية وتصادم الحضارات .
حدد سماحته ما يجب علينا اتجاه العالم الغربي في عدة نقاط .
ختم الخطبة بتحذيره من الوقوع في التطرف والتشدد الديني الإرهابي فديننا دين رحمةكما قال الله تعالى:

{ومَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ}.

من منبر الجمعة || ٢٧ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

فيديو :

اترك رد