يعد الأول من نوعه من حيث العدد فريق طبي في مستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء يخلص مريضة من 34 ليف في رحمها

هجر نيوز – زهير الغزال: الأحساء

نجح فريق طبي في قسم النساء والولادة في مستشفى الملك عبدالعزيز التابع للشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني بالأحساء، من استئصال ألياف متعددة في جميع أجزاء الرحم في عضلته وغشاء الرحم، إذ يعد هذا انجازاً طبياً كبيراً بالنسبة لعدد الليف المستأصل مع المحافظة على الرحم دون استئصاله.

 

وقال رئيس الفريق والمشرف على الحالة الدكتور جهاد حمد “حاولنا وبكل جهد ممكن أن نبقي الرحم، لأن الغالب في مثل هذه العمليات يكون الإجراء الطبي استئصاله”، مضيفاً “المريضة تبلغ من العمر 43 سنة، لم تنجب أبداً وتعرضت للإجهاض بسبب الألياف التي كانت منتشرة وبشكل كبير في أماكن متعددة من الرحم والتي كانت تضغط على الجنين مما تسبب إجهاضه”.

وأوضح أن “محافظتنا على الرحم من دون إزالته، سيساهم وبشكل كبير في المحافظة على الجنين مستقبلاً في حال حدث حمل سواء بشكل طبيعي أو بالأساليب الطبية المساعدة”، مضيفاً “غادرت المريضة المستشفى بعد ثلاثة أيام وحالتها الصحية مستقرة، ويعد هذا العدد الكبير من الليف عدد غير مسبوق، إلا أننا نجحنا في استئصاله”.

شارك إلى جانب الدكتور جهاد، في الفريق الطبي طبيبتين مقيمتين الدكتورة سارة الحميني والدكتورة جواهر الجديدي، حيث تم وضع خطة جراحية أثمرت هذا النجاح الطبي الذي يسجل للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني ممثلاً في مستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء.

اترك رد