فرصة ذهبت ولن تعود.

✍️ سارة العبد الكريم – كتبت لـ “هجر نيوز

وجود الأحباب في حياتنا نعمة عظيمة تستوجب إستشعارها وشكر الله عليها ، قد يغفل الإنسان عن هذه النعمة ليذكره بها الفقد.
الفقد يكون ببعد من نحب أما بسفر مثلا او أنتقال السكن من منطقة الى أخرى وأمر انواع الفقد هو موت من نحب.

الموت هو محطة من محطات الحياة المسلم بها، وهي نهاية كل انسان في هذه الدنيا ليبدأ مشواره في المحطات التالية من عوالم أخرى .

رغم أن الموت شئ متوقع ووارد إلا أنه من أقسى أنواع الفقد التي ممكن أن يبتلى بها صبر الانسان وأشدها ألما ، موت الأحباب من الاهل وغيرهم يعد مصيبة من مصائب الحياة التي تحتاج لقوة صبرو إيمان بالقضاء والقدر ، وبشر الله الصابرين على مصائب الحياة ومنها موت الأهل والأصحاب

في قوله تعالى {وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ۝ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ۝ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }[سورة البقرة:155- 157].

سأحكي لكم قصتي مع صدمات الفقد المؤلمة،
منذ بضع سنوات فقدت أحن خالاتي وهذه كانت الصفعة الاولى ، لا أخفيكم تألمت كثيراو ذهلت من الصدمة .

بعدها بأقل من عام حصلت الصفعة الثانية ، فقدت اخي الغالي ذو الثلاثةوالعشرون ربيعا في حادث دهس مروع بسيارة لشاب طائش دون السن القانوني للقيادة يمشي بسرعة جنونية في شارع حي سكني ملئ بالخدمات و أثناء عبور اخي للجهة المقابلة من الشارع حصل مالم يكن بالحسبان و تشوهت ملامح وجهه الجميلة مما جعلنا نحرم من قبلة الوداع على جبينه حيث طلب منا عدم فتح وجهه قبيل دفنه ،
يالها من صدمة اتعبتني كثيرا .

الضربة الثالثة وهي القاضية على نفسيتي حيث فقدت أبي الغالي هذا العام
كم هو شعور مؤلم فقد من نحب لكن الحمد لله على كل حال .
تكلمت عن الفقد وأعتقد أني حققت الهدف الاول وهو أن ألامس قلب وإحساس كل فاقد ، لأصل لهدفي الثاني وهو أن الحياة أتفه من أن أقاطع وأخاصم أحبابي أو أي انسان كان .
هناك لحظة وداع لا تستأ ذن من البشر ، الموت نعم إنه الموت قد يأخذ منك ذلك الشخص العزيز الذي قاطعته بسبب تافه و تحرم منه للابد بسبب المكابرة والتسويف .

تقرب من أحبابك وتجاوز صغائر الامور وما امكن من الخلافات الكبيرة محتسبا الأجر عند الله فالله عفو يحب العفو والتسامح.
على كل انسان أن يبوح لمن يحب بحبه ويعتذر لمن أخطأ عليهم ويتسامح الجميع فالحياة جدا قصيرة والفرصة إن ذهبت لن تعودللأسف وعند ذلك لا يفيد الندم والتحسر .

اختم مقالي بدعوة صادقة من القلب ( اللهم أجبر قلب كل فاقد وهون عليه وأحفظ له ما بقي من أحبابه يالله).

20

1 thought on “فرصة ذهبت ولن تعود.

اترك رد