كأول عملية من نوعها في المملكة : مستشفى عسير يجري عملية ويبل النوعية بالمنظار الجراحي لمريضة في الثلاثين من العمر

هجر نيوز – زهير الغزال: عسير

نجح فريق طبي في مستشفى عسير المركزي بقيادة استشاري جراحة الكبد والبنكرياس والقنوات الصفراوية الدكتور أحمد محمد المالكي من إجراء عملية لاستئصال ورم في “ الاثني عشر “ مع رأس البنكرياس لمريضة في الثلاثين من العمر، بعد معاناة مع المرض قبل تمكن الفريق الطبي من تشخيصها و التدخل جراحياً ، حيث كانت المريضة تعاني من آلام في أعلى البطن وصعوبة في الهضم واستفراغ متكرر ونزول في الوزن لمدة تزيد على أربعة أشهر قبل معاينتها من الفريق الطبي المعالج.

بدوره أوضح الدكتور أحمد المالكي أن عملية ( إجراء ويبل ) ، والذي يُعرف أيضًا باسم استئصال أورام البنكرياس والاثنا عشر، لإزالة رأس البنكرياس والجزء الأول من الأمعاء الدقيقة (الاثنا عشر) والمرارة والقناة الصفراوية ؛ تعد من العمليات المعقدة والتي تحتاج إلى إمكانات بشرية وعمل فريق متكامل قبل وبعد التدخل الجراحي للوصول إلى نتيجة آمنة للمريض ، وخرجت المريضة من المستشفى بحالة صحية جيدة وهي تستكمل العلاج الكيماوي مع أطباء الأورام ، وجاءت هذه العملية كأول عملية من نوعها في المملكة .

وقد تكون الفريق الطبي المشارك من كلاً من الدكتور علي ناصر القحطاني، والدكتور أحمد القرني، والدكتور محمد مصطفى، والدكتور يوسف الحمادة، والدكتور رائد السعيدي، والدكتور ناصر المالكي.

الجدير بالذكر أنه قد سبق وتم إجراء عمليات بالمنظار الجراحي لإستصال الجزء الطرفي من البنكرياس مع أو بدون الطحال قبل هذا التدخل الآخير لمرضى آخرين تكللت جميعها بالنجاح – ولله الحمد – .

وقدم الدكتور أحمد المالكي شكره لسعادة مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير خالد بن عايض عسيري ، على ما يحظى به قسم الجراحة العامة وجراحات المناظير من دعم في توفير كافة الإمكانات اللازمة ، مكن الفرق الطبية من إجراء مثل هذه العمليات المعقدة.

كما قدم شكره للمساعد العلاجي بصحة عسير الدكتور عبدالله قداح والمشرف العام على مستشفى عسير المركزي الدكتور علي بن سعيد مستور على متابعتهم في إنجاح مثل هذه العملية .

اترك رد