الفلكي السعدون : تحسن الجو وسهيل يطرق على الابواب

هجرنيوز – زهير الغزال

أوضح ذلك الفلكي والمؤرخ
وعضو جمعية الفلك الملكية البريطانية
عادل السعدون
بعد دخول موسم الكليبين في 11 اغسطس لوحظ هذا العام ان الجو بدأ يتحسن بعد ان قضينا عدة اسابيع في موسم الجوزاء الاولى والجوزاء الثانية حيث كانت درجات الحرارة قد وصلت الى 50 درجة مؤية لبضعة ايام.

وهي بخلاف الاعوام الماضية حيث كانت درجات الحرارة تبلغ 51 او 52 درجة ولعدة ايام متفاوتة
والملاحظ انه خلال الاسبوع الفائت كانت درجات الحرارة تتراح مابين 37 و 46 درجة مؤية في مناطق مختلفة من دولة الكويت، مع استمرار هبوب الرياح الشمالية الغربية الجافة.

وعادة ان موسم الكليبين تسود ايامه هبوب الرياح الجنوبية الشرقية بما نسميها رياح الكوس وهي رياح محملة بالرطوبة لانها تعبر مسطح الخليج العربي المائي الدافىء وتحمل معها بخار الماء.
وعادة موسم الكليبين من اشد المواسم رطوبة بالجو خلال السنة والتي تكون مزعجة وتعطي الاحساس بارتفاع
درجات الحرارة.

وعموما الجو في تحسن وخاصة نحن على ابواب دخول موسم سهيل في 24 اغسطس

اترك رد