نصف عقل..

✍️ رحاب حسين المرزوق كتبت لـ *هجر نيوز *

كم هي بائسة و مُتعبة هي تعلم يقيناً بأنها تمتلك دماغاُ يعمل بجزئيه بشكل رائع ، وتمتلك كذلك الذكاء والحضور .. متعلقة بأسمال العلاقات الاجتماعية البالية .. وقيودها الضاربة في القِدم … وتمضي مسيرة لا مخيرة وفق ما يمليه عليها وسطها … وتغبط ذوي العقول الناقصة و حتى المعتوهين ..

‏ كان ذلك الصباح ثقيلاً جداً فلا بد لها أن تنجز الكثير من الأعمال ، و كمية لا يستهان بها من المجاملات والابتسامات .. بعد ليلة سهاد طويلة ..ولابأس في ذلك أبداً فقد تعودت على هذا الرتم يومياً ..

‏- (صباح الخير عم محروس ) قالتها مستعجلة ..وهي تحث الخطى دون أن تنظر للخلف ولكنها سمعت صوت العم محروس يناديها .. ولأنه يعيش بينهم منذ طفولتها فلم تشعر قط بالخوف منه وهو ذلك الرجل المعتوه الذي ربما لا يملك من العقل شيء ..
‏- نظرت إليه بشفقة : ماذا تريد يا عم ؟؟
‏- ساعديني في أن أدخل هذا الخيط في تلك الابرة لأنني أريد أن أرتق ملابسي الممزقة ..
‏- نظرت إلى الخيط وإذا به حبل غليظ جداً أما الابرة فهي لا تكاد تُرى بين أصابعه ..
‏- ابتسمت وقالت له : مستحيل يا عم إن الحبل سميك جداً ولا يمكنه المرور من هذا الثقب الصغير ..
‏- لماذا لا تحاولين معي .. هيا حاولي ..
‏- قلت لك مستحيل يا عم … لن يمر أبداً
‏- غبية أنت كأمكِ و أبيكِ ..
‏حاولت أن أرضيه و أطلب الحبل لكن دون جدوى ، و انطلق غاضباً وهو يزبد ويرعد ..
‏أما هي فقط التف ذلك الحبل حول أفكارها المنهكة .. فلا سبيل لها سوى أن ترى ذاتها ومن أحبته بجنون في فلسفة عم محروس
‏الغير معقولة … فلا طريق يجمعهما .. لأنهما وببساطة يسيران في ذات الطريق بشكل متوازي ..
‏هي رفضت المحاولة لنظرتها التي لا تقبل المستحيل وهو أصر على المحاولة لأنه لا يفقه معنى المستحيل ..
‏ولا تدري لم ومضت في ذاكرتها أفلام السبعينات مع ملك الكوميديا (( إسماعيل ياسين )) وفيلم (( المجانين في نعيم )) حيث لابد وحتماً من أطلق تلك الحكمة ثلة من العقلاء أمثالها ، ممن أثقلت كاهلهم الأعباء وأصبح الجنون هو الحل الأمثل للهروب …

‏وضعت يدها على قلبها وكأنها في محاولة يائسة لإيقاف هذا الجدل الأعمى بين عاطفتها المحمومة وعقلها المتقد .. فلا مجال لوضع ساق أخرى لطاولة القناعات الآيلة للسقوط .. لأنها تؤمن بالثوابت والمرجعيات و و وو …أشفقت على ذاتها ومضت تتمنى أن تعيش بنصف عقل كي تستطيع مجاراة العم محروس و أفكاره ولو لبضع ساعات ..

17
1

13 thoughts on “نصف عقل..

  1. ماشاء الله القلم ينم عن انسانة لديها التوازن في العاطفة والعقل عقلها لايقلل من عطاءها وتعاطفها مع من يحتاجها تواضعها يزيد ذلك العطاء جمالا
    سلمت أناملك استاذة رحاب

  2. ما شاء الله اسلوب رائع ومميز من كاتبة عودتنا على الا يخرج من تحت أناملها الا كل ماهو مميز ورائع
    جمعت بين الاسلوب السلس والعبارات القوية والتشبيهات البليغة والتسلسل في الافكار أم الفكرة فهي بحد ذاتها تنم عن عقل راقي وناضج
    م&ع

  3. ما شاء الله ابداع وتميز من إنسانه عودتنا الا يخرج من تحت أناملها الا ماهو مميز وجميل .
    ماذا عساني اقول اسلوب سلس وشيق وعبارات قوية ومعبرة وتشبيهات بليغة واستشهادات من الواقع وضفت في مكانها المناسب بدقة متناهية
    وترابط في التنقلات بين الاحداث والمقاطع بدون أن يشعر القارىء بذلك
    ام الفكرة بحد ذاتها فهي ابداع في هذا الانجاز تدل على ثقافة طاغية وعقل ناضج .
    سلمت أناملك يا مبدعة ✨
    م & ع

اترك رد