شجاعة المهندس علاء الزهراني تنقذ اسرة من الغرق في وادي ثراد بالعقيق

هجرنيوز – زهير الغزال 

قادة شجاع المهندس علاء بن سعيد ابن أحمد الزهراني من منسوبي الهيئة العامة للأحصاء في انقاذ عائلة مكونة من الزوج والزوجة وولد وبنت من الغرق على اثر الامطار الغزيرة في وادي ثراد بالعقيق .

القصة كما رواها البطل علاء الزهراني”كنا في نزهة في وادي “ثراد” وكان مجرى الوادي خفيف فتجاوزته بسيارتي وتجاوزته سيارة أخرى من بعدي ولكن علقت سيارة فيها عائلة في منتصف الوادي فقمت بإخراج زوجتي والوالدة والخادمة من السيارة وعدت بسيارتي لمحاولة إنقاذ الأسرة في السيارة العالقة .
ولكن تفاجأت بارتفاع منسوب المياه في الوادي الذي أتى على سيارتي وتسبب في توقف المحرك في وسط الوادي فخرجت من فتحة سقف السيارة وقفزت على تلة قريبة من السيارة العالقة، تبعد اقل من مترين عن سيارتي.
وبعدها نجحت في السباحة لمسافة 3 م تقريباً مع وجود شخصين اخرين خلفنا هم كذلك ساهمو في الإنقاذ حيث قذفوا لنا بسلك سحب وقمنا بإخراج الرجل وزوجته من السيارة وتمكنت، بتوفيق الله، من الامساك بالاثنين، ومقاومة السيل الجارف وأخرجتهما من الوادي.
وبعدها شاهدت سيارتي يجرفها السيل لتتوقف أمام سياراتهم وتحول دون انجرافها مما سهل عملية إنقاذ الأولاد ولله الحمد.
فعدت انا و شخص آخر إلى السيارة العالقة و واستخدمنا الحبال وقمنا بأنقاذ البنت والولد وهذا من فضل الله ولطفه بنا جميعاً والحمد لله رب العالمين.
وحذر الزهراني من التواجد في الاودية اثناء السيول وان يكون الجميع على استعداد لأي مخاطر لا قدر الله حمانا الله واياكم.

اترك رد