*زهراء الشوكان شاعرة همسات الثقافي وقصيدتها زادي*

هجر نيوز – هلال العيسى: الأحساء

هي زهراء عبدالله الشوكان من تاروت منطقة القطيف ‘ بكالوريوس فنون جميلة’ ومعلمة تربية فنية ‘ وشاعرة وقاصة وفنانة تشكيلية

قصيدتها هي بعنوان

*زادي*

لأن قلبي أسيرُ النورِ يتبعهُ

لأنكَ الضوءُ والإشراقُ منبعهُ

لأنكَ الخيرُ والألطافُ مصدرها

لأن كلَ جميلٍ أنتَ مُبدِعُهُ

لي في صلاتي تسبيحٌ إذا اتسعتْ

لي رحمةٌ منكَ ربُ الكونِ تسمعهُ

ولي دعاءٌ ..بكاءٌ.. خشيةٌ.. أملٌ

زادي وإني ليومِ الحشرِ أزرعهُ

كم من ذنوبٍ و أوزارٍ جمعتُ وكمْ

أردتُ ثوبَ ضلالِ الأثمِ أنزعهُ

فنازعتني لذاتُ الهوى وغدا

قلبي غريقاً فهل رحماكَ ترفعهُ

طهرهُ من آفةِ الأهواءِ تنقذهُ

شتاتهُ من لهُ إلاكَ يجمعهُ؟

طهرْ فؤادي واغفر أنت لي سندي

هبهُ السكينةَ فالأشجانُ تُوجعُهُ

إني سألتُ كريماً فاعطني أملي

أنتَ الجوادُ فهل سؤلي ستمنعهُ؟

🖋️ زهراء الشوكان

اترك رد