*قصيدة بعنوان لزهرتين خائفتين لشاعرة همسات الثقافي أمل الفرج*

هجر نيوز – هلال العيسى: الأحساء

هي شاعرة القطيف’ منطقة القديح لها ديوان بعنوان قدر الحناء’ ومؤسس منتدى كائن الأدبي فائزة بجائزة القطيف للإنجاز عام 2010م

قصيدتها هي

*لزهرتين خائفتين*
..

تقفانِ ..

– تلكَ الياسمينةُ تعزفُ –

كشتيلتينِ

من الملامحِ تذرفُ

وهواهما

ذاكَ البدائيُّ الذي

“كرمال” هذا البوحِ

صار يجدّفُ

تقفانِ

ترتجفانِ بينَ غمامة ٍ

قد نسّجتها بالبراءة ِ

أحرفُ

مأخوذتانِ ببهجةِ الصبحِ الذي

صاغَ الضياءَ هوىً

وراحَ يطففُ

وكأنهُ شغفٌ حميميٌّ

سقى مطرَ السنينِ

فظلَّ منهُ يغرفُ

لاذَ الشذا بفصولهِ

فاستمسكت بهِ لوحةٌ

فرتْ بشعري تعصفِ

وسؤالُها يا زهرتيَّ

توجستْ منهُ الشواطئُ

والحقيقةُ ترجفُ

مَن لانكسارِ البحرِ

في عصيانهِ؟

مَن مخبرًا حالَ الهوى

مَن ينصفُ؟

مَن لانتظاراتِ المساءِ

إذا رشتْ

ظلماتِ قلبي

والمسا متوقفُ

يا مأزقَ العطشِ اللذيذِ

مذِ التقتً

ورقاتُ أغنيتي

ورقَّ المعطفُ

والشاطئانِ المُسرفانِ

براءةً

كانت لوحي الأبجديةِ تقطفُ

فالماءُ مفردةُ الخيالِ

فكلّما قاطرتُهُ عزفاً

بلحني يسرفُ

أمل الفرج

اترك رد